الجزائر بوابة افريقيا

ملتقى الجزائريين
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العنصرية الحديثة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمامة السلام
مشرفة
مشرفة


انثى
عدد الرسائل : 10
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : رايقة
اعلام الدول :
مزاجك اليوم :
   :
تاريخ التسجيل : 11/09/2008

مُساهمةموضوع: العنصرية الحديثة   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 5:21 pm


ـ العنصرية كلمة اذا سمعناها اول شئ يخطر ببالنا تجارة الرقيق slave_trade
او مايسمى كذلك تجارة العبيد، ولقد كانت هذه الظاهرة موجودة منذ القديم،فقد كان الصينيون
يعتبرون اي اجنبي عنهم شيطانا،اما اليونانيين فقد كانوا يعتبرون انفسهم اسيادا لبرابرة
وقد عرفت هده التجارة توسعا كبيرا عند رومان حيث استخدمو السود لبناء وتشيييد حضاراتهم.
وبعد مجئ الاسلام دعى الرسول عليه الصلاة والسلام الى حسن معاملة الاسرى والعبيد والرفق ،
ولكن من طبيعة النسان الابيض الاناينــــة واللانســـانية فرغم دفاع الاسلام عند السود،الا ان
الاوروبيين مارسو هده التجارة ،فقد كانو يرسلون العبيد السود قـسرا للعالم الجديــد لبفلحــوا
الاراضي الامريكية.
وقد انتشرت هده التجارة في البرتغال واسبانيا،انجلترا،فرنسا،هولنداو الدنمارك،ثم انتقــــلت
الى امريكا.اتــــرون؟...هي الدول التي تدعي المساواة والانصاف ،فقد قامت هده الدول بعقد
معاهدات لمنع هده التجارة ،ولــــــكن في رأيكم لـــــما؟لطيـــــــبة قلبهم؟ام مــاذا؟
رغم كل تلك المعاهدات ومنطامت حقوق الانسان :
1ـ بما تفسرون العنصرية الجديدة التي تدعي ان اي مسلم ارهابي؟...
2ـ بماذا تفسرون مايعيشه المسلم المهاجر من تحقير؟
3ـ مـــا رايكم في هده المظاهر:
*حملة هولندا الداعية الى طرد الائمة ووعاظ وخطباء بحجة انتمائهم لجماعات متطرفة،
وهو ماحدث فعلا يوم17ـ11ـ2004 حين قررت وزارة الهجرة الهولندية طرد الجزائري
(عبد الحميد يوشيما) من الاراضي الهولندية.
*تشديد الرقابة على انشطة المساجد والدروس التي تلقى فيها.
*من ابشع الصور ماقام به المخرج الهولندي "تيو فان جوخ" بتشويه المسلمات المتحجبات
في فيلم يحمل عنوان "الخضوع"underkaslese ،حيث قام بتصوير مسلمات يخلعن
الحجاب ويظهرن مفاتنهن ويبدين عاريات .وقد كتب على ظهر بعضهن ايات قرآنية من سورة
النور عن حد الزاني والزانية بالخط الكوفي حيث اثار هدا الفيلم شابا مغربيا (محمد بويري)
فقام بقتل المخرج،وقد لقت هده الحادثة صدى كبير فقام الهولنديين بالتهجم على المسلمين
وحرق المساجد .
*ما رايكم في المنظمة المسماة"منظمة وقف اسلمة اروبا"وماقاله رئيس المنظمة
"اندريس جراروس"حول الرسومات المسيئة عام2005:نحن الآن بصدد عمل رسوماتنا
الخاصة عن النبي محمد،حتى نتخلص من هدا المنع،ولي رغبة في رؤية الرسومات المسيئة
منشورة في كل مكان حتى نرهق المسلمين فلا يقوموا بردود افعال بعد ذلك،ونريد ان نجعلهم
يتعبون حتى النهاية بحيث لا يستطعون حمل عود الثقاب في جيوبهم
.
*كما تعمل هذه المنظمة على وقف حق تدين المسلمين في اروبا بمنع افتتاح مساجد،ووقف
وصول مهاجرين مسلمين ،وعلى ان تحترم المتاجر الاسلامية القوانين الغربية على صعيد
الصحة والقوانين الاجتماعية والا فيجب غلقها.
*وذركت مجلة نيوزويك الامريكية في عددها الصادر في 10ـ5ـ2005 عن محققين يتابعون
مايجري في معتقل ـجوانتاناموـ،ان عسكريين امريكين يشاركون في عمليات الاستجواب للمسلمين
المعتقلين،وضعوا المصاحف في المراحيض لاستفزاز المعتقلين ،وصلت بيهم الحقارة الة التبول على صفحات القرآن الكريم وتدنيسه باقدامهم.
*وقد حفل التقرير الصادر في يونيو2004عن مؤسسة "راند"وعي من اشهر المؤسسات
التمويلية للمنظمات البحثية في الولايات المتحدة بالتشكيك في صحة القرآن ،والدعوة الى تحريف
الحديث النبوي .


ـكل هته الصور المقدمة موجودة من قبل ولكنها افضحت عن امرها بعد تفجيرات 11سبتمبر،
ولكـــــــــــن لما ينسون مـــــاهم فاعلون بالعراق وفلسطين؟
أليست اعمالهم اجرامية؟.....

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
NIRVANA
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 31
اعلام الدول :
   :
تاريخ التسجيل : 06/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: العنصرية الحديثة   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 7:01 pm


الغالية حمامة السلام
اسمحيلي ان انشر بعض لقطات من لقطات العنصرية الاسرائيلية بين طيات صفحاتك الرائعة المفيدة جدا
كم جميل ما جلبت كم هو رائع تميزك




إليكم هذه اللقطات من إسرائيل:
يحكي البرفسور إسرائيل شاحاك أستاذ التاريخ في جامعة تل أبيب قال:
كنتُ حاضرا هذا المشهد في عام 1980 بعد اعتداء المتطرفين الإسرائيليين على رئيس بلدية نابلس بسام الشكعة، وعلى رئيس بلدية رام الله كريم خلف ، مما أدى إلى أن يفقد الأول رجليه الاثنتين، أما الثاني ففقد رجلا واحدة، كنتُ شاهدا في الحرم الجامعي لجامعة تل أبيب، فرأيت مجموعة من الطلاب المتطرفين يشوون لحوم القطط، ويقدمونها للماشين والمتحلقين حولهم، باعتبارها (شيش كباب) مشوي من أرجل رؤساء البلديات العرب " من كتاب الديانة اليهودية لإسرائيل شاحاك "
اللقطة الثانية:
وهي دعاءٌ مأثور للحاخام عوفاديا يوسيف، وقال كثيرٌ من العرب عن عوفاديا يوسيف ، إن جذوره العربية تجعله أفضل صديق للعرب ، وقالت جماعة أخرى من العرب ، عن عوفاديا سيقود المجتمع الإسرائيلي للاعتدال بفعل نشأته العربية، فهو يحفظ الودَّ والعهد ، وحتى أن بعض العرب اعتادوا أن يزوروه في بيته ، ويطلبون بركته ! قال في أحد دروسه الدينية:
فليهلك كلُّ العرب، وليفنَ نسلُهم جميعا ، وليُخفهم اللهُ عن وجه الأرض، يُحظر الدعاءُ لهم بالرحمة، يجب تصفيتهم بصواريخ على كيف كيفك، وإبادتهم جميعا، فهم مجرمون ملعونون، سيبيدهم اللهُ، وينفيهم من العالم، إنهم ما يزالون يُطاردوننا منذ خروجنا من مصر، وحتى اليوم، يجب تدمير هؤلاء الأشرار .
(صحيفة معاريف 9/4/2001م).
وقال الحاخام ذاته أيضا :
العربُ أفاعٍ سامةٌ ونملٌ ملوث، يتكاثر في البلدة القديمة، سيُدمر المسيحُ العربَ عندما يعود وسيدمرالأمم المتحدة (يدعوت أحرونوت 28/7/2001م )
اللقطة الثالثة:
قالت شولاميت ألوني رئيسة حزب ميرتس:
شارون وموفاز وليبرمان واسحق ليفي وآفي إيتام مجرمو حرب، يجب أن يُحاكموا محاكمة دولية، فآفي إيتام صورة طبق الأصل من العنصري المتطرف مائير كاهانا ، زعيم حزب كاهانا حي ، بل إنه أخطر منه .
اقرؤوا ما كتبه موسوليني، فإنكم سترون بأن اسحق ليفي وآفي إيتام أشدّ خطرا من موسوليني، فهما يدعوان لشطب مخيمات اللاجئين من على وجه الأرض، وهما يدعوان لإبادة حزب الله، وهم بعد ذلك يحذرون المعتدلين والخائفين الإسرائيليين من مغبة خوفهم وجبنهم من محو مخيمات اللاجئين الفلسطينيين
(صحيفة معاريف 11/4/2002م)
اللقطة الرابعة:
قال بلماح زئيفي ابن رحبعام زئيفي رئيس حزب موليدت، الحزب الذي نجح في إسرائيل بفضل دعوته الترانسفير لكل العرب :
نحن شعب الله المختار، يجوز لنا أن نصنع في الشعوب الأخرى ما يحلو لنا، فإذا طردنا العرب كلهم، فسوف يحل السلام الذي نادت به التوراة (معاريف 19/5/2002م)
اللقطة الخامسة:
كانت هذه اللقطة هي دعاية حزب المفدال في الانتخابات التسعينيات تقول الدعاية الانتخابية:
إن مصاريف سجن القاتل الفلسطيني هي ثلاثة وثلاثون ألف شيكل كمصاريف للسجن، غير أن رصاصة واحدة تكفي لتوفير المبلغ على خزينة الدولة، مع العلم بأن حزب المفدال مستعدٌ لدفع ثمن الرصاصة
(هارتس 13/7/1998م)
اللقطة السادسة :
قال أحد محاربي منظمة الليحي القدماء عيزرا ياخين:
يجب إعادة شعار الليحي ليصبح شعار دولة إسرائيل والشعار هو : " الموت للعدو... والحرية للوطن" (معاريف 29/7/2001م)
ما أوردته من لقطات ، جزء مما أوردته في كتابي (الصراع في إسرائيل) وهو اقتباس من الصحف الإسرائيلية، كنتُ أوردتها في باب رؤية الحاريديم المتطرفين لنا نحن الفلسطينيين، غير أن هذه الرؤية التي كان كثيرٌ من الإسرائيليين يرفضونها لأنها تُضعف ديموقراطية الدولة، أصبحتْ اليوم شعبيةً في إسرائيل، بل إنها صارت هي النظرية الشعبية السائدة، بعد أن أُصيب تيّارُ اليسار والاعتدال بالعُقم ، وأصبح بعبارة أخرى كومبارسا ، لا وزن له !
ومما يؤسف له أيضا أن كثيرا من وسائل الإعلام العربية، ما تزال تخشى أن تنشر هذه الحقائق من إسرائيل، وعن إسرائيل ، والسبب معروف، لأن الخوف من تهمة اللاسامية ما تزال تطارد كثيرين، والأبشع أنها تطارد الساميين أنفسهم، وكثيرٌ من العرب لا يعرفون أنهم ساميون.
فما تزال تهمة اللاسامية تطارد الرئيس الإيراني أحمدي نجاد، على الرغم من أنه دعا إلى إعادة دراستها فقط لتصويبها !
وبالأمس الجمعة 29/2/2008 قال نائب وزير الدفاع الإسرائيلي ملتان فلنائي :" فلينتظر الفلسطينيون المحرقة، أو الشواه بالعبرية " وأنا متأكدٌ بأننا سنمرر هذه الدعوة العنصرية في الألفية الثالثة كما مررنا عشرات الدعوات العنصرية، بدون أن نُبلور منها قاعدة جديدة، أو قانونا جديدا يطارد كل من يُعرِّض ويحتقر الجنس العربي .
كان يجب أن نُبلور نحن أيضا تهمة ( اللاعربية) في مقابل اللاسامية .
فاللاعربية شعرٌ عنصريٌ جديد أخذ ينتشر في كل أنحاء العالم بفعل الدعاية الإسرائيلية .
وما أزال أذكر كيف أسكتت تهمة اللاسامية كثيرا من المفكرين والمبدعين، وألجمتْ عددا كبيرا من الساسة والزعماء، فقد استخدمها المتطرفون الإسرائيليون أفضل استخدام خلال تاريخهم الطويل، حتى ضد اليهود المعتدلين أنفسهم.
ومن اللقطات الأخيرة أذكر، بأن فنان الكاريكاتور الفرنسي (بلانتو) رسم في الصفحة الأولى من لوموند صورة شخص إرهابي يلف وسطه بحزام من المستوطنات، وكتب على الإرهابي (إسرائيل) فقامت الدنيا على هذا الرسام وطورد وحورب ومنع واتهم بأنه لاسامي .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://roomalgeria.maghrebarabe.net
الصقر
المشرف
المشرف
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 22
العمل/الترفيه : تلميذ في مدرسة الحياة مدى الحياة
المزاج : هايل
اعلام الدول :
الهواية :
مزاجك اليوم :
   :
تاريخ التسجيل : 13/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: العنصرية الحديثة   الخميس سبتمبر 18, 2008 3:59 am

فعلا
كل هذه الظواهر موجودة مسبقا
ولكن ظلت غير ظاهرة للعيان
اما الان
في ظل هذه القرية الكونية
وفي ظل التدفق المعلوماتي السريع والمتسارع
لا مجال لاخفاء حتى النوايا السيئة
يتجلى الواقع عاريا امامنا
في اجلى صوره قبحا
نحن نشتكي من العنصرية لاننا في وقع ضعف
ولكن الاخرين
كثيرون غيرنا يعانون منها
يعايشونها يوميا
وبنفس القدر يمارسونها
لان وضعهم السوي الذي يتيح لهم رد الصفعات
يجعلهم قليلي الشكى
اما نحن الذين نتلقى الصفعات
دون ان يكون لنا القدرة على ردها
فديدننا هو الشكوى
مع ان اسلامنا يعلمنا ان الشكوى لغير الله مذلة
تحياتي حمامة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العنصرية الحديثة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الجزائر بوابة افريقيا :: حديث الساعة-
انتقل الى: